icon welcome ghost
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـات بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا .



الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
إرسال موضوع جديدإرسال مساهمة في موضوعشاطر|

ملف متكامل حول : القرض الحسن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة
المعلومات
الكاتب:
عبد النور
اللقب:
عضو VIP
الرتبه:
عضو VIP
الصورة الرمزية


البيانات
الجنسية:
gzaery
الجنس الجنس:
ذكر
الـبـلــــد:
الجزائر
المزاج:
نوع المتصفح:
opera
المهنة المهنة:
plumbe
الهواية:
wrestl
تاريخ الميلاد:
16/02/1996
العمـر العمـر:
18
العمل/الترفيه:
لاشئ
المزاج:
راوع
تاريخ التسجيل:
22/10/2009
النقاط النقاط:
10492
تقييم الأعضاء تقييم الأعضاء:
4
إحترام القوانين:
100
توقيع المنتدى:
توقيع المنتدى + دعاء

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: ملف متكامل حول : القرض الحسن الأربعاء أبريل 27, 2011 5:43 pm

ملف متكامل حول : القرض الحسن
المحاور
1- تعريف القرض الحسن
2- دعوة الشرع له
3- فوائده الاجتماعية و الاقتصادية
4- تشخيص لواقع القرض الحسن في المغرب
5- حصر الاسباب الرئيسة لانحسار القرض الحسن
6- مقترحات عامة لاحياء القرض الحسن
7- خاتمة




مفهوم القرض الحسن


هو ما يعطيه المقرض من المال إرفاقاً بالمقترض ليرد إليه مثله دون اشتراط زيادة، ويطلق هذا اللفظ كما جاء في القرآن على المال الذي ينفق على المحتاجين طلباً لثواب الآخرة


* أنواع القرض الحسن


نظراً إلى التعريف المتقدم، نقسِّم القرض الحسن إلى نوعين: >
ما يقرضه العبد لربه، وما يتقارضه الناس فيما بينهم. >
النوع الأول: القرض بين العبد وربه: </span>
وهو ما يدفعه المسلم عوناً لأخيه دون استرجاع بدل منه، طلباً لثواب الآخرة، ويشمل ذلك الإنفاق في سبيل الله بأنواعه كالإنفاق في الجهاد، وعلى اليتامى والأرامل والعجزة والمساكين. </span>
وقد جاء لفظ القرض بهذا المعنى في القرآن الكريم في ستة مواضع: منها ما ورد في سورة البقرة، من قوله تعالى: {وَقَاتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ عَلِيمٌ * مَن ذَا الَّذِي يُقْرِضُ اللَّهَ قَرْضاً حَسَناً فَيُضَاعِفَهُ لَهُ أَضْعَافاً كَثِيرَةً وَاللَّهُ يَقْبِضُ وَيَبْسُطُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ} [البقرة: 244-245]. </span>
فكما نرى أن الاقتراض في هذه الآيات ليس من النوع الذي اعتدناه بأن يقترض شخص من آخر لحاجته منه إلى القرض. </span>
إن الاقتراض هذه المرة من الغني الحميد الذي يطلب من عباده أن ينفقوا أموالهم للمحتاجين دون طلب رجوعها إليهم. </span>
ولذلك تكفل سبحانه وتعالى بقضاء مثل هذه القروض بأضعافها، وسماها سبحانه وتعالى قروضاً حسنة لما فيها من التعاون والإرفاق من المقرضين. </span>
وهناك سؤال يطرح نفسه في هذه النقطة وهو: </span>
لماذا سمى الله سبحانه وتعالى هذا النوع قرضاً؟؟ </span>
وقد أجابوا عن ذلك بأنه إنما سماه الله تعالى قرضاً لينبه على أن الثواب الموعود للمنفق في سبيله واصل إليه لا محالة، كما أن قضاء القرض واجب على المقترض. </span>
النوع الثاني: القرض بين المسلم وأخيه: </span>
وقد اختلف الفقهاء في تعريف هذا النوع. </span>
فقال الحنفية: هو ما تعطيه من مثلي لتتقاضاه. </span>
فأخرجوا بذلك غير المثلي من القيميات، كالحيوانات والعقارات والأحطاب وكل ما يتعذر رد مثله؛ لأنه لا يجوز عندهم إقراض غير المثلي. </span>
أما المالكية و الشافعية و الحنابلة: فالقرض عندهم هو ما تعطيه لتأخذ عوضه. </span>
سواء كان مثلياً أو قيمياً، دون الجواري. </span>
وزادت المالكية في التعريف ما يلي: </span>
1. أن يكون المقرَض ذا قيمة مالية، فلا يكون دفع قطعة من النار قرضاً. </span></span>
2. أن يلزم المقترض رد مثله عوضاً عنه. </span></span>
3. أن يتأخر رد المقرض عن زمن دفعه. </span></span>
4. أن يقصد المقرض نفع المقترض، لا نفعه هو أو نفعهما معاً. </span></span>
5. أن لا يوجب إعارة الفروج، بأن تقرض جارية تحل للمقترض. </span></span>
6. أن يكون ضمانة في الذمة، بأن يكون المقترض ممن يتحمل الضمان، فلا يكون المسجد أو المدرسة مقترضاً. </span></span

>

مشروعيته في الإسلام وأدلته

أما الحكم العام للقرض فهو الجواز؛ فإنه يجوز للحاجة، وقد دل على جوازه الكتاب والسنة والإجماع والقياس الصحيح. </span>
أما الكتاب فبقوله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ارْكَعُوا وَاسْجُدُوا وَاعْبُدُوا رَبَّكُمْ وَافْعَلُوا الخَيْرَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ} [الحج: 77]. </span>
وأما السنة فبقوله صلى الله عليه وسلم: «المسلم أخو المسلم، لا يظلمه ولا يسلمه، من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته، ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه بها كربة من كرب يوم القيامة، ومن ستر مسلماً ستره الله يوم القيامة».
وأما الإجماع فهو ما نراه من تعامل المسلمين به من الصدر الأول إلى الآن.
وإذا رجعنا إلى القياس فإننا نقيس القرض بالعارية
فباب العارية أصله أن يعطي المعير ماله لينتفع به المستعير ثم يعيده إليه. فتارة تكون المنافع غير ملموسة، كما في إعارة العقار والمركوبات.
وتارة تكون ملموسة، كما في إعارة الماشية ليُشرب لبنُها أو الشجرة ليؤكل ثمرها

فكما أن العارية من باب التبرع بالمنافع فكذلك القرض.
وأما الحكم الخاص للقرض فهو حكمه الذي يخص المُقْرِض، وحكمه الذي يخص المقترض. فالذي يخص (المقرض) هو أن الأصل فيه أنه مندوب (للمقرض)؛ لما ورد من أحاديث تحض على الإقراض.
وقد يعرض ما يوجب فعله فيصير واجبا، كالإقراض للمضطر ممن اضطر إليه لحفظ النفس أو المال. أو يعرض ما يسبب كراهيته كالاستعانة به على مكروه.
أو ما يحرمه، كالاستعانة به على معصية.
وحكمه الذي يخص (المقترض) هو الإباحة، فلا خلاف في جواز الاستقراض عند الحاجة قال الإمام أحمد - رحمه الله -: (ليس القرض من المسألة)، يعني ليس بمكروه؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يستقرض؛ فلو كان مكروهاً أو كان هناك عيب على طالبه لكان صلى الله عليه وسلم أبعد الناس منه، ولأنه إنما يأخذه المقترض بعوض فأشبه الشراء بديْن في الذمة. </span>

3دوره في التنمية الإقتصادية و المالية

بذلك يكون الإسلام قد أوجد وسيلة لعلاج مشكلة من المشاكل الاقتصادية التي تواجه العالم وهي مشكلة الفقر والبطالة، فشكّل الوقف بذلك حلقة من حلقات التكافل والتضامن، لاسيما أنه يتميز بدوره المستمر في العطاء والإنفاق، حيث إن أصول الوقف (عينه) لا تُستهلك، وهذا بدوره يضمن لنا ضمن الظروف الطبيعية دواماً في إمكانية سد الحاجات الملحة للمجتمع.
ولعل مما يبرز دور الوقف- كنظام اجتماعي تكافلي- أنه يقوم أساساً على مبدأ القيم والأخلاق السامية التي جاء بها الإسلام وحث عليها، فهو ينظر إلى أفراد المجتمع الذين ينضوون تحت ظله بنظرة التكافل والحرص على رفاهيتهم ومتطلبات حياتهم بقطع النظر عن الاعتبارات الشخصية والنزعة المصلحية، فهو يغرس التكافل والتعاطف مع الآخرين، حتى لو لم تكن بينهم معرفة سابقة أو علاقة شخصية، ويجسد علاقة أفراد المجتمع بعضهم ببعض في صورة علاقة أعضاء الجسد الواحد فيما بينها، وهذا المفهوم التضامني ينبع من أصلين مهمين، هما:
1- أن المال لله تعالى، والعباد مستخلفون فيه، كما قال تعالى وآتوهم من مال الله الذي آتاكم)(النور:33) وقوله تعالى: (وأنفقوا مما جعلكم مستخلفين فيه)(الحديد:7).
2- الدافع الإيماني والرغبة فيما عند الله تعالى من الأجر والثواب الدائم.(3)
مظاهر التكافل الاجتماعي التي يحققها الوقف:
1-الوقف على الذرية
يعدُّ الوقف الذري (نسبة إلى الذرية) أحد مظاهر التأمين الاجتماعي في الإسلام؛ حيث يعمل على توفير صيغة فاعلة وصورة ناجحة للذين يرغبون في تأمين معيشة كريمة لعقبهم من بعدهم. وتكمن فاعلية هذه الصورة في كونها وثيقة تأمين لأجيال متعاقبة؛ فحيث وجدت الذرية استحقت ذلك الوقف على مر السنين.
وقد ساهمت بعض أنظمة الوقف الذري في بعض الدول في تمكين الأسر التي تضم أفراداً عاجزين أو قاصرين من استغلال الوقف كمصدر دخل يدر عليهم أرزاقاً ثابتة عن طريق إجارة تلك الأوقاف.
2- الوقف على المحتاجين والمعوزين:
أسهم الوقف الخيري على المحتاجين والمعوزين بدرجة كبيرة في سد حاجات هذه الفئة حيث عمل على تخفيف معاناتهم، وتأمين حياة كريمة لهم، وتوفير لقمة هنيئة.
وقد تجلت مظاهر الوقف الخيري على أولئك المعدمين في عدة صور، منها:
أ- وقف الرباطات والخانات: وقد أسهمت إلى حد بعيد في تأمين إقامة ومبيت لمن لا مأوى له، لاسيما أبناء السبيل الذين انقطعت بهم السبل ولا مأوى لهم.
ب- وقف السقايات والمطاعم: ويهدف مثل هذا الوقف إلى تأمين المأكل والمشرب لأولئك المعوزين الذين لا يملكون من المال ما يدفع عنهم ضرر الجوع والعطش، ومن أمثلتها: تكية السلطان سليم، والشيخ محيي الدين بدمشق، وتكية الحرم الإبراهيمي بالخليل.
ج- صرف مبالغ ومساعدات عينية: ومصدر هذه الأموال من تلك الأوقاف التي استغلت واستثمرت حتى أصبح لها ريع ينفق على الفقراء والمساكين، وهذا النوع من المساعدة الوقفية يهدف إلى تأمين دخل دوري وثابت لأولئك المعوزين أو العاجزين.
دور الوقف في التداول:
والوقف بكون نوعاً من التمويل الذي جاء به النظام الإسلامي، يمكن الاستفادة منه في تحريك المال وتداوله؛ وذلك لأن الأموال المدخرة عند الأغنياء إذا أوقفوها بحيث تستغل استغلالاً تجارياً يدر ربحاً على الموقوف عليهم، فإننا بذلك الاستغلال التجاري وجهنا جزءاً من المال إلى السوق التجارية، الأمر الذي سيؤدي إلى زيادة في الطلب، وعندما تحدث الزيادة في الطلب يترتب على ذلك زيادة في الإنتاج لتلبية رغبات الطالبين، يسير مع زيادة الإنتاج قلة في التكاليف بالإضافة إلى المنافسة التي تتوجه اتجاهين: تنافس على النوعية، وتنافس على الكمية. وهذا التنافس ينتج عنه إقامة منشآت تجارية من مصانع، ومشاغل، ومحال تجارية، وبالتالي ينشأ لدينا سوق عمل لتلبية احتياجات هذه المنشآت التجارية مما يترتب على ذلك تشغيل أيدٍ عاملة كانت في السابق تعاني البطالة وقلة العمل، وهذه الأيدي العاملة يتحرك في يدها المال ويصبح لديها احتياجات، فيزيد الطلب على السلع في الأسواق بسبب توفير السيولة النقدية، وهكذا نلاحظ أن العملية أصبحت متوالية ونشطة.</span>

>أثره في إحداث التكافل الإجتماعي

الفقر والعسر والضيق له آثار مدمرة للأسر بل المجتمعات والتكيّف معه صعب جداً، بل </span>كما قال الإمام علي (عليه السلام) (كاد الفقر أن يكون كفرا).
وليس بغريب أن</span> </span>يؤدي الفقر بالإنسان إلى التخلي عن الدين لأجل العيش، خصوصاً في زمن بات المال كل</span> </span>شيء، حيث سيطرة الاتجاه المادي البحت على عقول الناس وبلورتها مادياً إذ لم يعد</span> </span>للمعنويات وللمثل والقيم والأخلاقيات أي أثر</span> </span>.
ومن هنا أصبح الهم الوحيد للناس</span> </span>والشغل الشاغل لهم هو جمع المال وسبل زيادتها وتكديسها في البنوك، ومن جراء التسابق</span> </span>بين الأغنياء في الحصول على ثروات الأرض تم تجويع الملايين الآخرين وكل يوم يزداد</span> </span>الهوة اتساعاً بين الفقراء والأغنياء فالذي لا مال لديه، عليه أن يموت إذ لا متسع</span> </span>من المكان للفقراء في عالم اليوم</span> </span>.
إذن الفقير الذي يرزح تحت سياط الفقر ويئن من</span> </span>ألم الجوع ويسحق بين أرجل الاغنياء ما ذنبه سوى أنه فقير</span> </span>.
وللتخفيف عن المعسر</span> </span>وضمان حقوقهم يوجد في الدين الإسلامي قوانين حكيمة وعادلة وإنسانية منها (الإقراض</span> </span>) فالقرض الحسن عمل إنساني وتكافلي في المجتمع ويحقق نوعاً من الرخاء الاقتصادي</span> </span>والسعة على الفقراء مما ينشر جوّ المحبة والألفة وتوثيق الوشائج الإنسانية وأيضاً</span> </span>هو مانع عن الكثير من الجرائم والمشكلات لأن المحتاج إذا لُبي حاجاته لا يفكر</span> </span>بالطرق الملتوية للحصول على المال إذا ما حصلها من طرقها الصحيحة، إضافة إلى رضا رب</span> </span>العالمين وما يحصل عليه من الثواب المضاعف وزيادة الرزق بل في الرواية أن الإقراض</span> </span>أفضل من الصدقة ربما لحفظ ماء وجه الإنسان وصون كرامته وعزة نفسه</span> </span>.
فعن رسول الله</span> </span></span></span>(ص) رأيت ليلة اُسري بي، على باب الجنة مكتوباً</span> </span>:
الصدقة بعشر أمثالها والقرض</span> </span>بثمانية عشر، فقلت: يا جبرائيل، ما بال القرض أفضل من الصدقة؟ قال: لأن السائل يسأل</span> </span>وعنده، والمستقرض لا يستقرض إلا من حاجة)</span> </span>.
صحيح أن الدين ثقيل لكنه على كل حال</span> </span>يقضي حاجة الناس ويسير الأمور وإلا فالأمور تتعقد والمشاكل تكثر وفي حالة عدم وجدان</span> </span>الحلول من الروافد الصحيحة والمغلقة يضطر الإنسان على اقتحام التيار الثاني ولو كان</span> </span>معاكساً على الأقل لوجود متنفس فيه وإن لم تدم</span> </span>.
وكما أن الإسلام أثاب على</span> </span>الإقراض وشجعها لتسيير أمور الناس لم يغفل عن الطوارئ الحادثة والخروقات المعقدة</span> </span>للقرض كأن يماطل المديون في تسديد القرض.. فاتخذ الطريق المعتدل والحل المنصف لكل</span> </span>من الدائن والمديون وحيث أن الإقراض هو عمل إنساني مستحب يقوم به الإنسان عن قناعته</span> </span>بدون إكراه من أحد فعليه أيضاً أن يراعي حالة المديون المعسر دون الضغط عليه بل</span> </span>عليه من باب إتمام المعروف أن يصبر عليه حتى يتيسر أموره</span> </span>.
وكذلك بالنسبة للمديون</span> </span>فمن باب الوفاء وجزاء عمل الخير بأحسن منه أن لا يماطل في تسديد ما عليه من</span> </span>القروض</span> </span>.
وفي ذلك روي عن الإمام الصادق (عليه السلام)" كما لا تحل لغريمك أن</span> </span>يمطلك وهو موسر، فكذلك لا يحل لك أن تعسره إذا علمت أنه معسر".</span> </span>
</span>


مقارنته بالقروض الربوية
وينقسم القرض إلى قسمين: </span> </span>القرض الحسن، القرض الربوي. وسأقارن بشكل موجز بين القرض الحسن والقرض الربوي.</span> </span>
</span></span>- أما القرض الحسن: فقد عرفه الفقهاء بأنه دفع مال إلى آخر ليرد بدله دون زيادة عليه. وهذا مشروع، لأنه من باب الإحسان إلى أصحاب الحاجة ومساعدتهم، حيث امتنع مالك النقود –وباختياره- من الانتفاع بها مدة القرض(سنة مثلاً)، وقدمها للمقترض ليصرفها في حاجاته، أو ليشتري بها سلعة أو منزلاً، فإذا حل موعد الوفاء، رد المقترض نفس المبلغ الذي اقترضه دون زيادة عليه. وقد حث القرآن الكريم على مثل هذا النوع ابتغاء للثواب من عند الله عز وجل :</span> </span>
فقال تعالى:" من ذا الذي يقرض الله قرضاً حسناً فيضاعفه له أضعافاً كثيرة"</span> </span>
وروي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:" من فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه كربة من كربات يوم القيامة".</span> </span>
- وأما القرض الربوي: فهو دفع مال إلى آخر ليرد بدله مع زيادة مشروطة أو متعارف عليها، لأن المعروف عرفاً كالمشروط شرطاً. كمن يقرض شخصاً مبلغاً قدره خمسمائة ألف ليرة سورية مدة سنة، على أن يرد المقترض المبلغ المذكور مع زيادة خمسة آلاف ليرة سورية أو خمسين ألفاً أو أي مبلغ صغيراً كان أو كبيراً. وحكم هذا القرض أنه يتضمن ربا الفضل وربا النسيئة، أما ربا الفضل، فلأنه مبادلة النقود بجنسها مع زيادة، وأما ربا النسيئة، فلتأخير تسليم البدل، ونصوص تحريم الربا كثيرة وهي في القرآن وسنة النبي صلى الله عليه وسلم.ومن المسلمات لدى الفقهاء جميعاً أن كل قرض جر منفعة (أي زيادة) فهو ربا.</span> </span>
وعلى الرغم من وضوح هذه الحقيقة، وبيان الفرق بين القرض الحسن والقرض الربوي، فإننا نسمع بين الحين والآخر أن بعضهم يقدم القرض للآخرين ويشترط عليهم أن يردوا المبلغ مع زيادة، ولكن يسمي هذه الزيادة باسم الربح أو العمولة، أو تعويض التضخم.</span>
الموضوع الأصلي : ملف متكامل حول : القرض الحسن الكاتب : عبد النورالمصدر : منتديات طموح الجزائر
عبد النور : توقيع العضو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المعلومات
الكاتب:
المدير{ع~المعز}العام
اللقب:
المدير العام
الرتبه:
المدير العام
الصورة الرمزية


البيانات
الجنسية:
gzaery
الجنس الجنس:
ذكر
الـبـلــــد:
الجزائر
المزاج:
نوع المتصفح:
firefox
المهنة المهنة:
studen
الهواية:
readin
تاريخ الميلاد:
07/04/1987
العمـر العمـر:
27
العمل/الترفيه:
المدير المميز في المنتدى
المزاج:
في منتهى الروعة و الإطمئنان فرح بما حوله
تاريخ التسجيل:
08/03/2009
النقاط النقاط:
58273
تقييم الأعضاء تقييم الأعضاء:
0
إحترام القوانين:
100
توقيع المنتدى:
توقيع المنتدى + دعاء

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tomouhdz.mam9.com
مُساهمةموضوع: رد: ملف متكامل حول : القرض الحسن الجمعة أبريل 29, 2011 10:30 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


جاري البحث

إننظر



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الموضوع الأصلي : ملف متكامل حول : القرض الحسن الكاتب : المدير{ع~المعز}العامالمصدر : منتديات طموح الجزائر
المدير{ع~المعز}العام : توقيع العضو



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

يتمنى لكم المدير العام [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] تميزا و رقيا في [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


أرجو أن تقضوا معنا وقتا ممتعـــا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المعلومات
الكاتب:
taourirtbelle
اللقب:
عضو جديد
الرتبه:
عضو جديد
الصورة الرمزية


البيانات
الجنسية:
غير معروف
الجنس الجنس:
غير معروف
الـبـلــــد:
غير معروف
المزاج:
غير معروف
نوع المتصفح:
غير معروف
المهنة المهنة:
غير معروف
الهواية:
غير معروف
تاريخ الميلاد:
01/01/1974
العمـر العمـر:
40
تاريخ التسجيل:
27/02/2012
النقاط النقاط:
3914
تقييم الأعضاء تقييم الأعضاء:
1
إحترام القوانين:
100
توقيع المنتدى:
توقيع المنتدى + دعاء

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: ملف متكامل حول : القرض الحسن الإثنين فبراير 27, 2012 3:27 pm

CHOKRAN BEZAF KHOUYIA ALLAH AYJAZIK
الموضوع الأصلي : ملف متكامل حول : القرض الحسن الكاتب : taourirtbelleالمصدر : منتديات طموح الجزائر
taourirtbelle : توقيع العضو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المعلومات
الكاتب:
mehdi93
اللقب:
عضو جديد
الرتبه:
عضو جديد
الصورة الرمزية


البيانات
الجنسية:
palestinian
الجنس الجنس:
ذكر
الـبـلــــد:
اليمن
المزاج:
نوع المتصفح:
chrome
المهنة المهنة:
studen
الهواية:
chess
تاريخ الميلاد:
01/01/1993
العمـر العمـر:
21
تاريخ التسجيل:
29/02/2012
النقاط النقاط:
3902
تقييم الأعضاء تقييم الأعضاء:
1
إحترام القوانين:
100
توقيع المنتدى:
توقيع المنتدى + دعاء

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: ملف متكامل حول : القرض الحسن الأربعاء فبراير 29, 2012 2:20 pm

ليه عملين سبان spanنها تعيق الموضوع :(
الموضوع الأصلي : ملف متكامل حول : القرض الحسن الكاتب : mehdi93المصدر : منتديات طموح الجزائر
mehdi93 : توقيع العضو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المعلومات
الكاتب:
المدير{ع~المعز}العام
اللقب:
المدير العام
الرتبه:
المدير العام
الصورة الرمزية


البيانات
الجنسية:
gzaery
الجنس الجنس:
ذكر
الـبـلــــد:
الجزائر
المزاج:
نوع المتصفح:
firefox
المهنة المهنة:
studen
الهواية:
readin
تاريخ الميلاد:
07/04/1987
العمـر العمـر:
27
العمل/الترفيه:
المدير المميز في المنتدى
المزاج:
في منتهى الروعة و الإطمئنان فرح بما حوله
تاريخ التسجيل:
08/03/2009
النقاط النقاط:
58273
تقييم الأعضاء تقييم الأعضاء:
0
إحترام القوانين:
100
توقيع المنتدى:
توقيع المنتدى + دعاء

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tomouhdz.mam9.com
مُساهمةموضوع: رد: ملف متكامل حول : القرض الحسن الخميس مارس 01, 2012 12:57 pm

انه خطا فقط اخي
الموضوع الأصلي : ملف متكامل حول : القرض الحسن الكاتب : المدير{ع~المعز}العامالمصدر : منتديات طموح الجزائر
المدير{ع~المعز}العام : توقيع العضو



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

يتمنى لكم المدير العام [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] تميزا و رقيا في [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


أرجو أن تقضوا معنا وقتا ممتعـــا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المعلومات
الكاتب:
fawzi12
اللقب:
عضو جديد
الرتبه:
عضو جديد
الصورة الرمزية


البيانات
الجنسية:
palestinian
الجنس الجنس:
ذكر
الـبـلــــد:
اليمن
المزاج:
نوع المتصفح:
maxthon
المهنة المهنة:
khayya
الهواية:
riding
تاريخ الميلاد:
01/02/1966
العمـر العمـر:
48
تاريخ التسجيل:
19/03/2012
النقاط النقاط:
3807
تقييم الأعضاء تقييم الأعضاء:
1
إحترام القوانين:
100
توقيع المنتدى:
توقيع المنتدى + دعاء

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: ملف متكامل حول : القرض الحسن الإثنين مارس 19, 2012 5:56 pm

شكرا جزيلا على الموضوع
الموضوع الأصلي : ملف متكامل حول : القرض الحسن الكاتب : fawzi12المصدر : منتديات طموح الجزائر
fawzi12 : توقيع العضو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المعلومات
الكاتب:
المدير{ع~المعز}العام
اللقب:
المدير العام
الرتبه:
المدير العام
الصورة الرمزية


البيانات
الجنسية:
gzaery
الجنس الجنس:
ذكر
الـبـلــــد:
الجزائر
المزاج:
نوع المتصفح:
firefox
المهنة المهنة:
studen
الهواية:
readin
تاريخ الميلاد:
07/04/1987
العمـر العمـر:
27
العمل/الترفيه:
المدير المميز في المنتدى
المزاج:
في منتهى الروعة و الإطمئنان فرح بما حوله
تاريخ التسجيل:
08/03/2009
النقاط النقاط:
58273
تقييم الأعضاء تقييم الأعضاء:
0
إحترام القوانين:
100
توقيع المنتدى:
توقيع المنتدى + دعاء

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tomouhdz.mam9.com
مُساهمةموضوع: رد: ملف متكامل حول : القرض الحسن الثلاثاء مارس 20, 2012 1:04 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


شكرا لردك الكريم

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الموضوع الأصلي : ملف متكامل حول : القرض الحسن الكاتب : المدير{ع~المعز}العامالمصدر : منتديات طموح الجزائر
المدير{ع~المعز}العام : توقيع العضو



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

يتمنى لكم المدير العام [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] تميزا و رقيا في [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


أرجو أن تقضوا معنا وقتا ممتعـــا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

ملف متكامل حول : القرض الحسن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 1

odessarab الكلمات الدلالية
odessarabرابط الموضوع
odessarab bbcode BBCode
odessarab HTML HTML كود الموضوع
صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات طموح الجزائر :: ˆ~¤®§][©][ العلوم و المعارف و الثقافة العامة ][©][§®¤~ˆ :: الطلبات والبحوث الدراسية-
إرسال موضوع جديدإرسال مساهمة في موضوع